124034.png

21 يوماً على اختفاء "ريما".. "الأمن" يبحث ووالدها يصفها



تكثّف الجهات الأمنية في محافظة بلقرن، لليوم الـ21 على التوالي، جهودها للعثور على فتاة خرجت من منزل أسرتها في مركز باشوت، غرب محافظة بلقرن، إلى جهةٍ غير معلومة منذ صباح الخميس الموافق 4/ 11/ 1441هـ.


وقال والد الفتاة لـ"سبق"، إن ابنته تبلغ من العمر (16 عاماً)، مبيناً أنها متوسطة الطول، نحيلة الجسم، وترتدي بنطلون سماوي وبلوزة بيضاء وترتدي عباءة سوداء من نوع فراشة، ولا تعاني أي نوع من الأمراض.


وأشار إلى أنه جرى الإبلاغ لدى مخفر شرطة باشوت، وعمليات البحث مستمرة في كل المواقع بتعاون من فريق "ساعد" دون العثور عليها، وناشد مَن يشتبه فيها أو يعثر عليها الاتصال على هاتف (0569941511).


ووجهت عائلة "ريما" رسالة عاجلة إلى ابنتهم المفقودة قالوا فيها: "تألمنا أشد التألم وذرفنا عليك الدمع واعتصرت قلوبنا الحسرة، والدتك فارقها النوم وأصبحت في حال صحي سيء، نناشدك بالعودة سريعاً لتعود الحياة إلى والدتك".