124034.png

هيئة الغذاء والدواء تفرض تعديلاً على قوائم الطعام في المطاعم


أعلنت الهيئة العامة للغذاء والدواء عن بدء إلزام المنشآت الغذائية التي تقدم طعام للمستهلك بالإفصاح عن مسببات الحساسية في قائمة وجبات الطعام، بدايةً من 1 / 10 / 2019م.

وسعياً لتعزيز الوعي بشأن هذا القرار، فقد بدأت الهيئة بتنفيذ ورش عمل تعريفية باللائحة الفنية السعودية تحت عنوان: (الإفصاح عن مسببات الحساسية في قائمة وجبات المنشآت الغذائية التي تقدم الطعام للمستهلك خارج المنزل) في عدة مناطق منها الرياض والخبر وأبها والمدينة المنورة وجدة، وكانت أول ورشة عمل اليوم (الأحد) بالرياض، وحضر أصحاب المنشآت الغذائية والمهتمين بالغذاء لمراجعة اللائحة والاستفسار عن التفاصيل.

وتتضمن اللائحة شرط عرض البيانات الخاصة بالمكونات المسببة للحساسية في قوائم الطعام بشكل دائم وإظهارها للمستهلك في مكان واضح ومقروء وسهل الفهم، ويجب أن تكون باللغة العربية وأن يتاح ترجمتها لأي لغة أخرى، كما تتضمن شرط الإفصاح عن معلومات الحساسية في عقود التموين والإعاشة وأيضاً لمتعهدي العقود والحفلات. واتخذت الهيئة ذلك القرار من أجل المحافظة على صحة المستهلك حيث أن تناول الأطعمة المسببة للحساسية قي يسبب مشاكل صحية خطيرة لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه بعض الأطعمة.

وتنطبق اللائحة على جميع المنشآت الغذائية التي تقدم الطعام خارج المنزل مثل: المطاعم، المقاهي، الكافتيريا أو البوفيهات، المخابز، محلات بيع الآيس كريم والحلويات، أكشاك الطعام المتنقلة والثابتة، شركات تقديم خدمات توصيل الأطعمة، مراكز رعاية الطفل والرعاية الصحية والجمعيات الخيرية التي تقدم وتسلم الوجبات مجاناً، وكذلك المنشآت التي تزود منشآت غذائية أخرى بالطعام.

ومن ضمن المكونات المسببة للحساسية التي على المنشآت الغذائية الإفصاح عنها المكونات التالية: الحبوب التي تحتوي على الجلوتين، القشريات ومنتجاتها، الأسماك ومنتجاتها، البيض ومنتجاته، الفول السوداني ومنتجاته، الخردل ومنتجاته، المكسرات ومنتجاتها، بذور السمسم ومنتجاتها، الحليب ومنتجاتها، الرخويات ومنتجاتها، الكبريتيت، الترمس ومنتجاتها، الكرفس ومنتجاته، فول الصويا ومنتجاته.