124034.png

سكني يعلّق الطلبات الجديدة لمبادرتي دعم المدنيين والعسكريين




كشف برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان، عن تعليق استقبال الطلبات الجديدة لمبادرتي الدعم الإضافي للمدنيين والعسكريين، وذلك ابتداء من تاريخ 2020/05/31، فيما تتواصل الاستفادة من القرض العقاري المدعوم للحصول على مختلف الحلول السكنية التي يوفّرها برنامج "سكني" للأسر السعودية، في إطار تسهيل تملّكهم للمسكن الأول، فيما يأتي ذلك بعد أيام من إعلان وزارة المالية اتخاذ عدد من الإجراءات الإضافية لمواجهة الآثار المالية والاقتصادية الناتجة عن جائحة فيروس كورونا المستجد. وأوضح "سكني" عبر حساب "العناية بالمستفيد" على "تويتر" اليوم، "أنه تم تعليق تقديم الطلبات الجديدة على مبادرات الدعم السكني للعسكريين والمدنيين مع استمرار التمويل المدعوم لجميع المستفيدين وحيث أن القرار يشمل الطلبات الجديدة والذين لم يقوموا بتوقيع عقد المبادرة قبل تاريخ 2020/05/31" مشيرًا إلى أن ذلك لا يشمل من سبق أن قام بتوقيع عقد المبادرة قبل هذا التاريخ. وتأتي مبادرة القرض الإضافي الحسن للعسكريين، ومبادرة دعم المدنيين ضمن المبادرات الإضافية التي يحرص برنامج "سكني" على إطلاقها لتوفير المزيد من التسهيلات للأسر السعودية التي تمكّنهم من التملّك السكني، لتكون بالإضافة إلى القرض العقاري المدعوم بنسبة 100%، إذ تمكّن "سكني" خلال الفترة الماضية من خدمة نحو 100 ألف مواطن من القطاعات العسكرية وتوفير القرض الإضافي الحسن والبالغ 140 ألف ريال بالإضافة إلى القرض العقاري الأساسي الذي يصل إلى 500 ألف ريال، إلى جانب استفادة نحو 50 ألف أسرة من مبادرة دعم الدفعة المقدّمة للمدنيين. وكان "سكني" قد قدّم خدماته وحلوله خلال العام الماضي 2019 لأكثر من 300 ألف أسرة، فيما بلغ عدد الأسر المستفيدة خلال الأشهر الأربعة الماضية من العام الجاري 2020 أكثر من 130 ألف أسرة، في الوقت الذي يستهدف الوصول بنهاية العام لخدمة 300 ألف أسرة على أن يكون بينهم ما لا يقل عن 130 ألف تسكن منازلها.