124034.png

رفع أسعار مواقف السيارات بمطار الملك عبدالعزيز يدفع حماية المستهلك للتدخل



وجّهت جمعية حماية المستهلك، خطابًا إلى شركة مطارات الرياض، أكدت فيه رفضها رفع أسعار مواقف السيارات بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، وقالت الأمين العام لجمعية حماية المستهلك دكتورة سمر القحطاني لـ«الإخبارية»، «خاطبنا الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض، مُمَثِّلِين المستهلك أمام الجهات الخاصة والعامة، وننتظر رده على الخطاب، وذلك لرفض الجميع تلك الزيادة بدون إبداء أي توضيحات أو أسباب».

وأضافت القحطاني، كان محور الخطاب عدم وجود أي بدائل أمام المستهلك للوصول إلى المطار، فما زال العمل على المترو جاريًا لم ينتهِ، والبديل الآخر للمستهلك من وسائل النقل عالي التكلفة؛ لذلك طالبنا إيضاحًا للمستهلكين عن أسباب ارتفاع التكلفة، وألا يكون ما بدأه مطار الرياض سببًا لارتفاع أسعار المواقف في باقي المطارات، مشيرة إلى أن رفع الأسعار على المستهلك لا يجب أن يكون الطريقة الوحيدة لرفع أرباح تلك الشركات.

وكانت الهيئة العامة للطيران المدني، أوضحت أسباب رفعها أسعار مواقف السيارات في مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، مشيرة إلى أنها حددت 5 ريالات للمواقف التي يتم سدادها عن طريق الأجهزة الإلكترونية أو الذكية، و10 ريالات للتسديد عبر بوابات الخروج من الموقف.

وذكرت الهيئة أن تسعيرة مواقف المطارات تعتمد على دراسة الظروف لكل مطار من حيث عمره وتكاليفه الإنشائية والتشغيلية، وتكاليف المشغّل للمواقف بالمطار ومستوى الخدمات المقدَّمة به من تقنيات وما إلى ذلك، ونوّهت بأن الأسعار استندت إلى تفعيل دور التقنية وتقليل القوى البشرية؛ وبناء على ذلك فقد جرى تصميم وتنفيذ مواقف سيارات قصيرة الأجل وطويلة الأجل متعددة الطوابق لتستوعب أكثر من ۸۰۰۰ موقف تقريبًا.