124034.png

تفاصيل تعافي أول حالة مصابة بالفيروس في المملكة



كشف الطبيب‏ معالج أول حالة إصابة بالفيروس المستجد في المملكة، استشاري الأمراض الصدرية بمستشفى القطيف المركزي، الدكتور ‏مصطفى الناصر، اليوم الاثنين، عن تفاصيل تعافيها ورحلة العلاج؛ لافتًا إلى أن 80 % من المصابين ليسوا بحاجة ‏لمراجعة المستشفيات بالنسبة للأعراض الخفيفة.


وأوضح الدكتور مصطفى الناصر، أن 5 ‏‏% من المرضى في حالة حرجة بحاجة للتنويم في العناية ‏المركزة؛ فيما قال أن أول حالة تعاف من الفيروس ‏استجابت للعلاج بعد 48 ساعة من صرف الأدوية ‏الخاصة بمثل هذه الحالات مثل، "كلوروكوين" و"التاميفلو" .


وأشار إلى أنه تناولها المريض‎ ‎لمدة 6 أيام، وبعدها تم استبدال الأدوية ‏السابقة بعقار "هيدروكسي" لمدة 10 أيام‎؛ مضيفًا: " التحاليل المخبرية ‏جاءت سلبية بعد أسبوع من العلاج، وثبتت سلبيتها مجددًا بعد يومين آخرين، بينما هذه الحالة كانت الأولى على مستوى المملكة التي تتعافى من ‏الفيروس " .