124034.png

أمر ملكي بتعيين 8 سعوديين وأجانب في مجلس أمناء مؤسسة مبادرة مستقبل الاستثمار



تضمن القرار الملكي تعيين كلا من: ياسر بن عثمان الرميان محافظ صندوق الاستثمارات العامة رئيسا للمجلس، وعضوية كلا من: الأميرة ريما بنت بندر آل سعود سفيرة خادم الحرمين الشريفين لدى واشنطن، ومحمد العبار رجل الاعمال الاماراتي رئيس مجلس ادارة شركة اعمار، وماتيو رينزي رئيس وزراء ايطاليا الأسبق، والدكتور بيتر دايماندس "امريكي" مؤسس ورئيس مجلس إدارة Xprize، والبروفيسور توني تشان صيني - امريكي رئيس جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست"، والبروفيسور غادة بنت مطلق المطيري وهي عالمة ومخترعة سعودية، وريتشارد أتياس، ويحمل الجنسية المغربية ويعيش في امريكا وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة ريتشارد أتياس وشركاؤه.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان أصدر أمرا ملكيا في أكتوبر الماضي بتحويل مبادرة مستقبل الاستثمار إلى مؤسسة أهلية باسم “مؤسسة مبادرة مستقبل الاستثمار” يكون مقرها الرئيسي في العاصمة الرياض، ويُفتَح لها فروع داخل المملكة وخارجها بحسب الحاجة.

ومؤسسة مبادرة مستقبل الاستثمار، مؤسسة ذات شخصية اعتبارية وتتمتع بالاستقلال المالي والإداري وغير هادفة للربح ولها الأهلية الكاملة، وتبقى قائمة ومحتفظة بشخصيتها ما دامت قادرة على تحقيق أهدافها. وتهدف المؤسسة إلى دعم الجهود المحلية والدولية التي ترمي إلى الارتقاء بالبيئة الاستثمارية والتنموية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية بما يسهم في دعم وتعزيز الفعاليات والأنشطة الاستثمارية ذات الصلة بالمبادرة.

ومنح الأمر الملكي الصادر في اكتوبر الماضي المؤسسة مهام إعداد وتنظيم الأحداث والفعاليات والمؤتمرات والندوات وورش العمل ذات الصلة بالمبادرة على المستويين المحلي والدولي والمشاركة فيها، وتقديم الدعم المعرفي لاتخاذ القرارات المتعلقة بالاستثمار، وتشجيع الأفكار الموجهة نحو مستقبل الاستثمار عبر وسائل الإعلام المختلفة.

ويقع على عاتقها تقديم المشورة للحكومات والشركات حول مستقبل الاستثمار على المستويين المحلي والدولي، والدخول في شراكات مع مراكز البحوث والمؤسسات المحلية والعالمية لتعزيز التقنية والخبرات في عمل المؤسسة، وإنشاء منصة للشركاء الاستراتيجيين تضم أبرز المستثمرين الدوليين وقادة الأعمال.